7 أسباب للإصابة بطنين في أذن واحدة

موقع أنصار الله  – صحي– 10 جمادى الآخرة ١٤٤٣هـ

يمكن أن يكون طنين الأذنين تجربة مزعجة للغاية، ومع ذلك، إذا كنت مصابًا بطنين في أذن واحدة فقط، فقد يكون ذلك علامة على وجود حالة صحية خطيرة.

وفيما يلي مجموعة من الأسباب للإصابة بطنين في أذن واحدة، بحسب صحيفة إكسبريس البريطانية:

تراكم شمع الأذن

يحتاج كل شخص إلى كمية صحية من شمع الأذن لمنع أي بكتيريا ضارة من الوصول إلى قناة أذنك ومن هناك إلى طبلة الأذن، ومع ذلك، إذا كان جسمك ينتج الكثير من شمع الأذن، فقد يتسبب ذلك في حدوث انسداد يؤدي إلى ضعف السمع أو الطنين في أذن واحدة، وذلك لأن شمع الأذن يخلق ضغطًا متزايدًا في أذنك، مما يؤدي إلى تحفيز الأعصاب في أذنك الداخلية.

مرض مينيير

مرض منير هو حالة مزمنة تؤثر على الأذن الداخلية وتسبب طنين الأذن وكذلك الدوخة وفقدان السمع، وتميل هذه الحالة إلى التفاقم، ويمكن أن تهدأ لأشهر أو حتى سنوات، ويمكن أن تتراوح النوبات في شدتها من الشعور بالدوار قليلاً إلى الدوار الكامل.

التهابات الأذن

تعد التهابات الأذن المزمنة السبب الأكثر شيوعًا لطنين الأذن من جانب واحد بين الأطفال، وغالبًا ما تصيب هذه الالتهابات الأذن الوسطى وتعرف باسم التهاب الأذن الوسطى.

تمزق طبلة الأذن

أحد الأسباب الأكثر وضوحًا لطنين الأذن من جانب واحد هو إصابة الأذن، مما يؤدي إلى تمزق طبلة الأذن. وتختلف تمزقات طبلة الأذن من حيث الحجم، وتميل التمزقات الصغيرة إلى الشفاء من تلقاء نفسها، ولكن عند حدوث تمزق كبير، يحتاج المريض إلى جراحة.

التصلب اللويحي

في بعض الحالات، قد يعاني الأشخاص المصابون بالتصلب المتعدد من طنين في أذن واحدة، ويحدث هذا نتيجة لتأثير مرض التصلب العصبي المتعدد على الدماغ.

ورم صفراوي

يمكن أن يحدث الورم الصفراوي أحيانًا نتيجة التهابات الأذن المزمنة، وهو عبارة عن نمو لخلايا الجلد خلف طبلة الأذن، والتي إذا تُركت دون علاج يمكن أن تسبب ضررًا طويل المدى للأذن مما يؤدي إلى فقدان السمع.

السرطان

يمكن أن تؤدي الإصابة بسرطان الأذن أو الأنف أو الحلق إلى الإصابة بطنين الأذن، وإذا قمت بزيارة طبيبك بخصوص طنين الأذن، فيجب عليه فحص أي أسباب كامنة محتملة لطنين الأذن في إحدى الأذنين أو كلتيهما والتحقيق منهما.

 

المصدر: وكالات


 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com