أبناء العبدية بمأرب يعلنون النفير العام ورفد الجبهات لمواجهة العدوان

موقع أنصار الله – مأرب – 10 جمادى الآخرة 1443 هجرية

أعلن أبناء مديرية العبدية بمحافظة مأرب النفير العام ورفد الجبهات بالمال والرجال والعتاد ذوداً عن حياض الوطن وأمنه واستقراره.
وأكدوا في لقاء قبلي اليوم، وقوفهم إلى جانب الجيش واللجان الشعبية في خوض معركة البطولة والكرامة ضد قوى العدوان الأمريكي السعودي والعملاء والمرتزقة.

وفي اللقاء أشاد محافظ مأرب علي محمد طعيمان، بمواقف أبناء العبدية ونخوتهم وشجاعتهم ووقوفهم إلى صف الوطن في مواجهة العدوان ومرتزقته.

وأشار إلى أن أبناء مأرب اليوم في مقدمة الصفوف إلى جانب أبطال الجيش واللجان الشعبية لتحرير المحافظة من دنس الغزاة والمحتلين .. مؤكداً أن مخططات وتحشيدات العدوان مصيرها الهزيمة والفشل وستتحطم أمام وعي أبناء المحافظة وصمودهم.

فيما أكد الشيخ أحمد الثابتي والشيخ عبدالله نكير أن أبناء العبدية وحدوا صفوفهم وتناسوا الخلافات بينهم وسيكونون في مقدمة الصفوف مع الجيش واللجان الشعبية لمواجهة العدوان.

ودعوا المتورطين في الخيانة من أبناء العبدية العودة إلى منازلهم واغتنام فرصة العفو العام .. مؤكدين أن أبناء العبدية لن يسمحوا أن تكون مديريتهم ميدان صراع مرة أخرى.

واستنكر بيان صادر عن اللقاء الموسع لأبناء مديرية العبدية، تصعيد طيران العدوان الأمريكي السعودي بشن الغارات وتحشيد المرتزقة والمجاميع التكفيرية إلى المحافظة لنشر الفوضى واستباحة الأرض والممتلكات.

وأعلن أبناء العبدية النفير العام والتوجه إلى الجبهات لمواجهة الغزاة والمرتزقة كتفاً بكتف مع الجيش واللجان الشعبية وقبائل اليمن .. مؤكدين الجهوزية لتنفيذ ما تراه القيادة مناسباً لردع العدوان ومرتزقته.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا