لقاء تشاوري موسع لمدراء مكاتب الإرشاد بأمانة العاصمة والمحافظات

موقع أنصار الله – صنعاء – 14 جمادى الآخرة 1443 هجرية

دشنت وزارة الإرشاد وشؤون الحج والعمرة اليوم الاثنين ، نشاطها التوعوي والإرشادي بلقاء تشاوري موسع لمدراء مكاتب الإرشاد بالأمانة والمحافظات.
وكرس اللقاء برئاسة وزير الإرشاد نجيب ناصر العجي، لمناقشة الخطة الإرشادية للعام 2022م، وتقييم مستوى أداء مكاتب الإرشاد خلال العام الماضي وسبل معالجة الصعوبات التي واجهت العمل الإرشادي.
واستعرض اللقاء بحضور نائب وزير الإرشاد العلامة فؤاد ناجي ووكيل الوزارة الشيخ صالح الخولاني، ووكيلي قطاع التوجيه والإرشاد العزي وراجح وتحفيظ القرآن الكريم محمد علي مانع، خطة الوزارة الإرشادية ومكاتبها وأبرزها إحياء ذكرى ميلاد فاطمة الزهراء وتعزيز الدور الإرشادي في دعوة المتورطين في الخيانة للعودة إلى صف الوطن.
وتطرق اللقاء إلى الجوانب المتصلة بتعزيز دور الخطباء ومدراء الإرشاد في تعزيز التحشيد والتعبئة العامة لمواجهة قوى العدوان والمرتزقة، وكذا إجراءات تدشين التصفيات التمهيدية لمسابقة تحفيظ القرآن الكريم مطلع شهر رجب المقبل في مختلف المحافظات.
كما تم استعراض ما توصلت إليه اللجان الإرشادية من معالجات ونتائج بشأن دورهم التثقيفي والتوعوي في عودة المتورطين بالخيانة بالتعاون مع اللجان الرئاسية والمركزية العاملة في الأمانة والمحافظات.
وفي اللقاء أكد وزير الإرشاد، أهمية تعزيز العمل الإرشادي خلال المرحلة الراهنة في ظل ما يتعرض له اليمن من عدوان وحصار، وحرب اقتصادية واستمرار احتجاز العدوان لسفن المشتقات النفطية، ما تسبب في أزمة خانقة في الوقود.
وشدد على دور رسالة المسجد في تعزيز التحشيد والتعبئة وعودة المتورطين في الخيانة إلى جادة الصواب والانحياز لصوت العقل، سيما والعدو يستهدف الجميع دون استثناء، فضلاً عن قصفه لمقومات البنية التحتية ومقدرات الشعب اليمني.
ولفت الوزير العجي إلى ضرورة تأهيل الخطباء وإلحاقهم في دورات تدريبية مكثفة، لتعزيز دورهم التثقيفي في أوساط المجتمع .. مؤكداً الحرص على تفعيل العمل الإرشادي والاهتمام بمكاتب الإرشاد ودعمها وفقاً للإمكانات المتاحة والعمل على رفع التقارير الشهرية والدورية.
من جانبه أشار نائب وزير الإرشاد إلى ضرورة اهتمام مكاتب الإرشاد بتكريس الأنشطة لإحياء الفعاليات الدينية ذات الصلة بالهوية الإيمانية، وأبرزها ذكرى ميلاد فاطمة الزهراء عليها السلام وإحياء أول جمعة من شهر رجب الحرام.
وحث على تفعيل دور إدارة المرأة بوزارة الإرشاد ومهامها في ترسيخ ثقافة الهوية الإيمانية للمرأة اليمنية التي تتعرض لحرب ناعمة من قبل دول العدوان .. مؤكداً أهمية الدور الإرشادي للخطباء والمرشدين في ملف العائدين وعودة المتورطين في الخيانة إلى صف الوطن.
وكان وكلاء وزارة الإرشاد الخولاني وراجح ومانع، استعرضوا الخطة الإرشادية خلال العام الجاري، وسبل تعزيز دور العمل الإرشادي في الأمانة والمحافظات.
وأكدوا أهمية اضطلاع مكاتب الإرشاد بدورها في تعزيز رسالة المنبر للتحشيد والتعبئة ورفد الجبهات وإفشال مخططات قوى العدوان والمرتزقة .. لافتين إلى الدور المناط بمكاتب الإرشاد في إحياء الفعاليات الدينية بصورة فاعلة، انطلاقاً من المسؤولية الملقاة على عاتقها.
وتطرق الوكلاء إلى آلية تدشين مسابقة القرآن الكريم للعام الهجري 1443، وتعاون مكاتب الإرشاد في التحضير لبدء التصفيات التمهيدية وتجهيز حفظة القرآن الكريم لمختلف فئات المصحف وصولاً إلى التصفيات على مستوى الجمهورية.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا