رغم تردي وضعه.. العدو الصهيوني ينقل الأسير أبو حميد إلى سجن “الرملة”

موقع أنصار الله  – فلسطين المحتلة– 23 جمادى الآخرة ١٤٤٣هـ

أكد نادي الأسير الفلسطيني نقل إدارة سجون العدو الصهيوني للأسير ناصر أبو حميد من مستشفى “برزلاي” الصهيوني إلى عيادة “سجن الرملة” بشكل فعلي، وذلك رغم خطورة وضعه الصحي.

كما أكد النادي في بيانٍ أنّ الخطوة الإسرائيلية تمثّل بشكل ٍواضح “نيّة الاحتلال الشروع في قتل الأسير أبو حميد في ظل الوضع الصحي الحرج الذي يعاني منه، وحاجته الملحة إلى المتابعة الطبية”.

من جهتها، قالت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في فلسطين يوم الإثنين الماضي إنّ سجون الاحتلال “تعيش حالة من الغليان الشديد”، نظراً للحالة الصحية المتردية للأسير أبو حميد، وانتشار فيروس كورونا بين الأسرى.

وقبل أيام أفاد النادي المذكور، بأنّ “تراجعاً جديداً طرأ على الوضع الصحي للأسير المريض ناصر أبو حميد”.

وذكرت أماني سراحنة من الدائرة الإعلامية في نادي الأسير  لوكالة ـ”وفا”، أنّ “إدارة سجون الاحتلال أبلغت الأسرى في سجن عسقلان  حيث كان يقبع الأسير أبو حميد قبل نقله إلى مستشفى “برزلاي” الإسرائيلي، بأنّ “هناك خطراً حقيقياً يتهدد حياة ناصر، مما يؤكد أن تراجعاً جديداً طرأ على وضعه الصحي”.

 

المصدر: الميادين نت

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا