أحزاب ومكونات المحافظات الجنوبية تسخر من مخرجات مؤتمر الرياض

موقع أنصار الله – صنعاء – 25 رمضان 1443هـ

ناقش لقاء تشاوري للأحزاب والقوى السياسية والمكونات الاجتماعية بالمحافظات الجنوبية، القضايا والمستجدات على الساحة الوطنية.
وأكد اللقاء الذي عقد اليوم الثلاثاء بصنعاء، عدم مشروعية اللقاءات والاجتماعات التي ترعاها الأنظمة المعادية لليمن ورفض جميع مخرجاتها.
وفي اللقاء أكد مستشار المجلس السياسي الأعلى الدكتور عبدالعزيز الترب، على أهمية اللقاء لمناقشة مختلف القضايا الوطنية وآخر المستجدات للخروج برؤى وأفكار موحدة تخدم الوطن ومصالحه العليا.
وتطرق إلى دور الأحزاب والمكونات السياسية والاجتماعية الجنوبية في تحرير الوطن وتحقيق الاستقلال من الاحتلال البريطاني وكذا دور تلك الأحزاب والمكونات وأبناء المحافظات الجنوبية في مواجهة الاحتلال الجديد المتمثل في العدوان الأمريكي الصهيوني السعودي الإماراتي ومشاركتهم أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف جبهات العزة والكرامة.
وأشار إلى أن القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ ومجلسي النواب والشورى بصنعاء هم الممثلون الشرعيون للوطن ويجب أن يلتف الجميع حولهم حتى تحقيق الأهداف الوطنية والتسريع في عملية البناء والتنمية.. مؤكدا أن من استقوى بالخارج وشارك في سفك دماء اليمنيين لا مكانة له في قلوب اليمنيين.
ولفت الدكتور الترب، إلى الدور الوطني البارز لجبهة التحرير ومختلف الأحزاب والمكونات السياسية والاجتماعية الجنوبية في تحرير اليمن من الاحتلال.. مؤكدا حرص القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى على تحقيق الاستقرار ما يتطلب من الجميع وحدة الصف وتجسيد حكمة قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي.
فيما أكد منسق الجبهة الوطنية لمقاومة الغزو والاحتلال أحمد العليي وأمين عام حزب جبهة التحرير صالح صائل، على أهمية اللقاء للوقوف أمام مختلف القضايا ومناقشة آخر المستجدات على الساحة الوطنية التي تهدد أمن واستقرار ووحدة اليمن والخروج برؤى موحدة تفشل مخططات تحالف العدوان ومرتزقته.
وأشارا إلى أهمية الوقوف بحزم أمام أي محاولات لشق وحدة الصف والنسيج الاجتماعي.. مؤكدين رفص مختلف القوى الوطنية الجنوبية المحبة للسلام محاولات الاحتيال على الشعب اليمني من قبل العدوان من خلال استحداث كيانات للمرتزقة في عدن.
ودعا العليي وصائل، كل أبناء المحافظات الجنوبية بكل مشاربهم إلى الاصطفاف حول القضية الوطنية ولملمة الصفوف.
وأكد بيان صادر عن اللقاء على عدم مشروعية المؤتمر الذي عقد في الرياض ومخرجاته.. معتبرا المؤتمر بمثابة مسرحية هزلية سواء من حيث المشاركين فيه أو من حيث مخرجاته المطبوخة سلفا.
وأدان البيان المسرحية الهزلية التي ألفتها وأخرجتها دول تحالف العدوان بغطاء من مجلس التعاون الخليجي باعتبارها انتهاكا للسيادة الوطنية وتدخلا سافرا في الشأن الداخلي للجمهورية اليمنية.
وأعتبر ما يسمى بمجلس القيادة الرئاسي كيانا هجينا فاقدا للشرعية لأنه وجد ليكون جسر عبور لأجندة دول تحالف العدوان والقوى الداعمة لها.
وأستنكر اللقاء التشاوري الصمت الدولي المعيب وازدواجية المعايير الدولية في التعامل مع القضايا الإنسانية ..معتبرا ذلك تواطؤا واضحا مع العدوان على اليمن ومشاركة في ارتكاب جرائم الحرب والحصار والتجويع بحق الشعب اليمني.
كما أستنكر عدم جدية تحالف العدوان في إحلال السلام والتملص من تنفيذ بنود الهدنة المعلنة أمميا واستمراره في القرصنة على سفن المشتقات النفطية والمواد الغذائية والدوائية وعدم السماح بتسيير الرحلات التجارية عبر مطار صنعاء الدولي رغم جاهزيته الكاملة.
ودعا أبناء المحافظات الجنوبية والشرقية إلى توحيد الجهود ورص الصفوف والتفرغ لمواجهة المخططات التي رسمتها أنظمة تحالف العدوان والنضال حتى نيل الاستقلال الكامل للأرض اليمنية.
وأشاد اللقاء بمواقف القوى والشخصيات الحرة الرافضة للغزو والاحتلال والتواجد الأجنبي على الأرض اليمنية والمناهضة للمخططات والأجندات الرامية إلى تشطير اليمن.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com