تدشين أنشطة المراكز الصيفية في مديريتي بدبدة والعبدية بمأرب

موقع أنصار الله – مأرب – 11 شوال 1443هـ

دشنت بمديرية بدبدة محافظة مأرب الأربعاء ، أنشطة المراكز الصيفية للعام 1443هـ تحت شعار ” علم وجهاد “.
وفي التدشين بمدرسة الإمام علي بحضور مدير عام مكتب الضرائب بالمحافظة صالح الثابتي وأركان حرب قوات النجدة العقيد عبدالقوي المعوضي ،أكد قائد فرع الأمن المركزي بالمحافظة العميد أحمد الحبشي أهمية المدارس الصيفية في تحصين الشباب من الثقافات المغلوطة والحرب الناعمة التي يسعى الأعداء وبكل جهد لتدجين الشباب ومسخ هويتهم الايمانية.
وأشاد أمين عام المجلس المحلي بالمديرية علي الحيي ، بمستوى الأقبال على المراكز الصيفية وأنشطتها المتنوعة ..منوها بجهود القائمين عليها وما يقومون به من دور هام في توعية الأجيال وتثقيفهم بالثقافة القرآنية والهوية الإيمانية.
من جانبه استعرض عضو اللجنة الفرعية للمدارس الصيفية بالمحافظة بشير الثابتي أهداف المراكز الصيفية وأنشطتها العلمية والثقافية والرياضية وبما يعود بالنفع والفائدة على الطلاب في تعليم وحفظ القرآن الكريم وتنمية قدراتهم وتوسيع مداركهم في مختلف العلوم والمهارات.
ودعا مدير مكتب التربية بالمديرية رئيس اللجنة الفرعية بالمديرية علي سراج ، الجميع إلى المساهمة في دعم المراكز الصيفية وتبني أنشطتها الهادفة إلى تحفيز الشباب والموهوبين وصقل مهاراتهم.. حاثا أولياء أمور الطلاب للدفع بإبنائهم للمدارس الصيفية واستغلال أوقات الفراغ.
حضر التدشين عدد من مدراء المكاتب التنفيذية بالمديرية وأعضاء المكتب الإشرافي ومشايخ ووجهاء.
كما دشنت في مديرية العبدية بمحافظة مأرب اليوم أنشطة المراكز الصيفية للعام 1443 هـ تحت شعار “علم وجهاد”.
وفي التدشين بحضور المشرف الثقافي بمحور مراد مصطفى صباح ومسؤول الوحدة الثقافية بالمديرية محمد برهان وعدد من الكوادر التربوية، ألقيت كلمات أكدت أهمية الدورات الصيفية في تعليم القرآن الكريم والمعارف الدينية والمهارات اللغوية والثقافة العامة، وما تتضمنه من أنشطة رياضية ومسابقات ورحلات.
وحثت الكلمات أولياء الأمور لتشجيع أبنائهم على الإلتحاق بالمراكز الصيفية لأهميتها في تحصين الطلاب والنشء والشباب من الثقافات المغلوطة وتوجيههم نحو منهجية ومشروع تحرري في مختلف المجالات وبما يعود بالفائدة والنفع على الفرد والأسرة والمجتمع.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا