الاستخبارات الروسية: أمريكا تجند أعضاء منظمات تكفيرية لإشراكهم بالمعارك في أوكرانيا

موقع أنصار الله – روسيا – 16 شوال 1443 هجرية

أفادت دائرة الاستخبارات الخارجية الروسية، اليوم الثلاثاء، أن الولايات المتحدة الأمريكية، ووفقا للمعلومات، تعمل بنشاط على تجنيد حتى أعضاء المنظمات التكفيرية كمرتزقة للمشاركة في المعارك في أوكرانيا، بما في ذلك من تنظيم “داعش” التكفيري.
وجاء في بيات الاستخبارات الخارجية الروسية: “في أبريل/نيسان، وبمشاركة أجهزة المخابرات الأمريكية، تم إطلاق سراح حوالي 60 مسلحا من تنظيم “داعش” تتراوح أعمارهم بين 20 و 25 عاما من سجون يسيطر عليها الأكراد السوريون، وتم نقلهم بعد ذلك إلى منطقة قاعدة التنف الأمريكية للتدريب القتالي ونقلهم لاحقًا إلى أوكرانيا”.
وفقا للاستخبارات الروسية “فإن ما يصل إلى 500 من داعش الموالين لواشنطن وجهاديين آخرين يتم “إعادة تدريبهم” هناك في نفس الوقت”.
أشارت الاستخبارات الروسية، إلى أنه، بالإضافة إلى ذلك، تعطى الأولوية للمهاجرين من دول القوقاز وآسيا الوسطى، وتهدف الفصائل الخاصة شكلت منهم بشكل أساسي، إلى التخريب والأعمال التكفيرية ضد القوات الروسية في سوريا، والآن في أوكرانيا”.
وكانت الاستخبارات الخارجية الروسية، قد أعلنت في 4 مارس/آذار، أن قاعدة “التنف” الخاضعة لسيطرة الولايات المتحدة في سوريا، شهدت إعداد إرهابيين تابعين لتنظيم “داعش” من المخطط استخدامهم في دونباس.

 

المصدر: سبوتنيك

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا