الشعارُ.. سلاحُ الحرب والسلام

‏موقع أنصار الله || مقالات ||زهران القاعدي

الشعار هو السلاح الذي يكشف مكائد العدوّ المتربصة بالأمة الإسلامية من شرقِها إلى غربها وهو الكاشف لكل منطوي في خدمة عدوها وهو السلاح الذي لطالما أرعب اليهود وأذلهم وكشف كُـلّ خططهم التدميرية بالأمة الإسلامية، وهو سلاح يجب ترسيخه في القلوب ويغرس في الأذهان قبل أن ينطق باللسان.

فالشعار سلاح سهل الحمل كبير الفاعلية قوي التأثير عظيم الكلمات، وكل منا قادر على حمله رجالٌ كان أم امرأة.

فمتى ما حملنا في قلوبنا مضمون العداء لمن أمر الله بمعاداتهم والحذر منهم، حينها انطلقنا بكل فاعليه في مواجهتهم، ولما تقاعس المسلمون لحظة واحدة في الإعداد لحربهم والعمل بكل ما يرهبهم.

إن الشعار هو سلاح الحرب والسلام الذي أرهب أمريكا وإسرائيل وأدواتهم المتلبسة بالإسلام.

فلو انطلق المسلمون بالهُتاف بهذا الشعار لما تمادى اليهود في فلسطين ولما طمع أعداء الإسلام بالمسلمين.

ولما صارت الأُمَّــة الإسلامية بما هيَ عليه اليوم من ذل وخزي وهوان.

فالسلاح الذي يغير موازين هذه الأُمَّــة إلى أمه عزيزة قوية متماسكة في مواجهة أعدائها هو الهتاف بهذا الشعار والتوحد تحت قيادة حكيمة من ال بيت رسول الله والعمل بكتاب الله وتنفيذ كُـلّ توجيهاته.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا