وزير الزراعة يؤكد أهمية المزاد الوطني للبن اليمني كنافذة تسويقية لمورد اقتصادي هام

موقع أنصار الله – صنعاء – 25 شوال 1443هـ

 

اطّلع وزير الزراعة والري المهندس عبدالملك الثور، اليوم الخميس ، على إجراءات تنفيذ المزاد الوطني الأول للبُن اليمني.

كما اطّلع وزير الزراعة على التجهيزات الفنية والتقنية وآلية استقبال المشاركين في المزاد من المنتجين والمصدرّين ومزارعي البُن وأنشطة المزاد ومراحله المختلفة.

وعلى هامش الزيارة، ناقش اجتماع برئاسة وزير الزراعة والري، ضم أعضاء لجنة المزاد، آلية تنفيذ المزاد الوطني الأول للبُن اليمني في تسويق وترويجه وتحسين صورته محلياً وعالمياً.

وأكد الاجتماع أهمية المزاد في تشجيع مجتمعات البُن على الاهتمام بالإنتاج ورفع الجودة وتوسيع نطاق التسويق للبُن اليمني وفتح فرص وأسواق جديدة والمساهمة في تحسين المستوى المعيشي لمجتمعات البُن في اليمن لبيع منتجاتهم ذات الجوة العالية بأسعار منافسة.

وأشار وزير الزراعة إلى أهمية المزاد الوطني الأول للبُن اليمني للمساهمة في تقديم أفضل المنتجات من البُن الذي يُعد ثاني أهم سلعة في العالم بعد النفط.

وأوضح أن الجهود المبذولة في هذا الجانب تصب في زيادة صادرات البُن والدفع به ليكون مصدراً للدخل القومي للبلاد.. وقال: “كلما تعزّز دخل إنتاج البُن وتصديره كلما ساهمنا في إزالة الفقر عن المزارعين وتوسيع المساحات الزراعية واستفاد القطاع الزراعي من هذا الإنتاج”.

واعتبر المزاد أحد الأنشطة التسويقية المهمة لذوي المصالح من المنتجين والمصدرين.. مبيناً أن دور الدولة في هذا الجانب يكمن في رعاية هذا التوجه وحمايته ووضع السياسات اللازمة لحماية البُن وزيادة إنتاجيته وتصديره.

وعبّر الوزير الثور عن تطلعه في النهوض بزراعة وإنتاجية البُن اليمني وأن يعود اليمن إلى أمجاده في إنتاج البُن ويصبح له اسم كبير في العالم في مجال إنتاج البُن .. لافتاً إلى أهمية المزاد الوطني للبن، الذي يمثل نافذة تسويقية للبن، وفرصة حقيقية لمزارعي ومصدري البن اليمني لبناء علاقة مثمرة بين موطن القهوة الأصلي “اليمن” وعشاق القهوة حول العالم، وفتح أسواق عالمية جديدة للقهوة اليمنية ذات الجودة العالية.

من جانبه، أشار رئيس وحدة البن في اللجنة الزراعية والسمكية العليا، محمد القاسمي، إلى أن المزاد يُعد نافذة تسويقية للبن اليمني يتم من خلاله اختيار أفضل وأجود أنواع البن اليمني وتسويقه للعالم.

وأكد أن المزاد يضم مصدرين ومنتجين وتجار ومزارعي البن والجمعيات التعاونية والاتحاد التعاوني لمنتجي البن.. موضحاً أن المشاركين في المزاد يختارون أفضل بُن يمني موجود في المزاد، وسيتم بيعه في مزاد علني عالمي في أمريكا خلال الأشهر المقبلة للحصول على أفضل أسعار لمحصول البن.

بدوره، أشار رئيس الاتحاد التعاوني لمنتجي البن، محمد حسن عثمان، إلى أهمية المزاد الوطني الأول للبن اليمني لتشجيع المزارعين وتحسين الإنتاج وتعزيز تسويق هذا المحصول.

في حين اعتبر رئيس لجنة مصدري البن في الغرفة التجارية، رشيد شاجع، المزاد فرصة لجميع المصدرين الذين يعتبرون حلقة مكملة للمزارعين أو المنتجين.

وأوضح أن المزاد خطوة إيجابية ومهمة في إعطاء درس عملي للتجار والقطاع الخاص للدخول في منافسة ومقارنة المنتج عالمياً.

وكان المدير التنفيذي لمؤسسة المخا، بكر النصيري، قدم رؤية وشرحاً موسعاً عن آلية عمل ونشاط المزاد وأهميته وأهدافه والمشاركة في مختلف مراحله وفقاً لشروط معينة.

حضر الاجتماع مدير البن في وزارة الزراعة، المهندس محمد قائد، وممثل مؤسسة المخا في اليمن، عادل الخنشلي، وعدد من المسؤولين.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا