بوتين: روسيا مستعدة للمساهمة في تصدير الحبوب الأوكرانية من موانئ البحر الأسود

موقع أنصار الله – متابعات – 27 شوال 1443هـ

أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم السبت، محادثة هاتفية مع الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون والمستشار الألماني أولاف شولتز.

وجاء في بيان الكرملين: “أكد بوتين لماكرون وشولتز الطبيعة الخطيرة للضخ المستمر للأسلحة الغربية لأوكرانيا، وحذر من مخاطر زعزعة الاستقرار”.

كما ناقش بوتين وماكرون وشولتز حالة الأمن الغذائي العالم، وأوضح: “روسيا مستعدة للمساهمة في البحث عن خيارات لصادرات الحبوب دون عوائق، بما في ذلك تصدير الحبوب الأوكرانية من موانئ البحر الأسود”.

وقال الكرملين في بيان: “أجرى رئيس روسيا الاتحادية فلاديمير بوتين محادثة هاتفية مع رئيس الجمهورية الفرنسية إيمانويل ماكرون والمستشار الألماني أولاف شولتز… وجرى تبادل وجهات النظر بشكل معمق حول الجوانب الموضوعية للأوضاع في أوكرانيا”.

وأضاف الكرملين: “تحدث الرئيس الروسي بالتفصيل عن آخر التطورات في سياق العملية العسكرية الخاصة الجارية [في أوكرانيا]، مشيرًا إلى أن القوات المسلحة الروسية تتقيد بصرامة بقواعد القانون الدولي الإنساني. كما أوضح كيف يجري العمل بشكل منهجي لتأسيس حياة سلمية في ماريوبول وغيرها من المدن المحررة في إقليم دونباس”.

وتابع الكرملين: “جرى التركيز بشكل خاص على موقف مسار المفاوضات، والذي تم تجميده بسبب أخطاء كييف، وأكد فلاديمير بوتين على انفتاح الجانب الروسي على استئناف الحوار”.

كما تطرق الرئيس الروسي إلى خطورة استمرار ضخ أسلحة غربية إلى أوكرانيا، محذرًا من مخاطر مفاقمة الأوضاع المضطربة والأزمة الإنسانية، بحسب بيان الكرملين.

وأكد قصر الإليزيه أن ماكرون وشولتز أكدا لبوتين ضرورة التوصل لحل للأزمة بين موسكو وكييف، وطالبا بالسماح بتصدير الحبوب الأوكرانية من أوديسا عبر البحر الأسود.

وطالب ماكرون وشولتز بوقف إطلاق النار في أوكرانيا والإفراج عن حوالي 2500 مسلح من مجمع “آزوفستال” استسلموا للقوات الروسية.

 

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا