الوهباني والجنيد والدرة يتفقدون مستوى الخدمات الملاحية في مطار صنعاء الدولي

موقع أنصار الله – صنعاء – 14 ذو القعدة 1443هـ

تفقد عضو المجلس السياسي الأعلى جابر الوهباني ونائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية محمود الجنيد ووزير النقل عبدالوهاب الدرة اليوم الاثنين , مستوى الخدمات الملاحية التي يقدمها مطار صنعاء للرحلات التجارية المدنية ضمن الهدنة الإنسانية والرحلات الأممية التي تصل بشكل يومي.
واطلع الوهباني والجنيد والدرة، على مستوى الترتيبات والتجهيزات بمطار صنعاء والخدمات المقدمة للمسافرين بما يسهم في تسهيل إجراءات السفر.
واستمعوا من مدير مطار صنعاء الدولي خالد الشايف، إلى شرح عن سير العمل الفني والمهني والخدمات الملاحية الجوية والأرضية التي يقدمها المطار وفقا للمتطلبات المعمول بها في المطارات الدولية ومنظمة الطيران المدني “الايكاو”.. مشيرا إلى الصعوبات التي تواجه المطار، وما تعرض له من استهداف ممنهج من قبل العدوان.
واطلع عضو السياسي الأعلى ونائب رئيس الوزراء ووزير النقل، على صالات الوصول والمغادرة والاستقبال ما تحتويه من تجهيزات فنية وإجراءات السفر المقدمة للمسافرين وفقا للشروط والمتطلبات الدولية.
واستمع من المختصين إلى الاحتياجات التي من شأنها تقديم أفضل الخدمات في مجال الطيران المدني كون مطار صنعاء الدولي البوابة الأولى لليمن.
وخلال الزيارة أشاد الوهباني، بالجهود المبذولة للحفاظ على جاهزية المطار الفنية والمهنية، وتسيير الرحلات التجارية المدنية التي تضمنتها الهدنة الإنسانية.
وأكد اهتمام المجلس السياسي الأعلى بمطار صنعاء وتقديم أوجه الدعم بما يسهم في تعزيز وتطوير عمل المطار.. داعيا الأمم المتحدة إلى الضغط على تحالف العدوان للالتزام بتسيير كافة الرحلات التجارية المدنية، خاصة إلى جمهورية مصر العربية وفقا للهدنة بما يسهم في تخفيف معاناة المواطنين عامة والمرضى خاصة.
بدوره أشار نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية، إلى أن مطار صنعاء حافظ على جهوزيته منذ بداية العدوان وحتى الآن.
ولفت إلى أن العدوان سعى إلى شل حركة مطار صنعاء عن طريق إغلاقه أمام كافة الرحلات التجارية والمدنية والإنسانية والإغاثية، إلا أنه وبفضل الخبرات الفنية والمهنية المؤهلة في مجال الطيران المدني، تم إفشال مخططات العدوان وأثبت المطار جهوزيته بدليل تسيير الرحلات التجارية المدنية التي تضمنتها الهدنة والرحلات الأممية.
فيما أكد وزير النقل، أن مطار صنعاء الدولي لديه خبرات فنية ومهنية ساهمت بشكل كبير في تعزيز جهوزيته لاستقبال كافة الرحلات التجارية والمدنية بكل كفاءة واقتدار.
وأشار إلى ضرورة فتح مطار صنعاء الدولي بشكل دائم ودون قيد أو شرط، بما يسهم في تخفيف معاناة الشعب اليمني والمرضى بشكل خاص.
واعتبر عدم تنفيذ الرحلات التجارية والمدنية بالشكل المطلوب وبحسب ما جاء في الهدنة الإنسانية وتنصل العدوان عن تنفيذ الرحلات بشكل منتظم دليل على عدم التزامه بالهدنة التي أعلنتها الأمم المتحدة.
ودعا وزير النقل إلى سرعة تشغيل الرحلات من صنعاء إلى القاهرة والعودة وبواقع خمس رحلات أسبوعيا نظرا للاحتياج المتزايد لنقل المسافرين المسجلين في هذه الوجهة.
واستغرب تأجيل رحلة القاهرة رغم تصريحات السلطات المصرية بالموافقة على تسيير الرحلات من القاهرة إلى صنعاء والعودة.
وطالب الدرة بجدولة وتزمين الرحلات التجارية للفترة القادمة إلى نهاية العام الحالي، لوجهتي القاهرة وعمّان.
وأضاف “أثبتت الرحلات المنفذة دقة الإجراءات القانونية والأمنية وبشهادة واطلاع الجهات الأممية والدول التي تستقبل الرحلات من مطار صنعاء الدولي”.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا