وثائق تكشف عن وضع الرئيس الأفغاني السابق وأعوانه بعد هروبهم من افغانستان

موقع أنصار الله – امريكا – 14 ذو القعدة 1443 هجرية

قالت صحيفة “وول ستريت جورنال” إن الرئيس الأفغاني السابق، أشرف غني وعددا من الوزراء، يعيشون في بيوت فارهة في الولايات المتحدة والإمارات وتركيا، اشتروها خلال سنوات الحرب.
وذكرت الصحيفة أنه وفقا لوثائق عامة ومقابلات وسجلات أخرى قامت بمراجعتها، فإن بعض المسؤولين الذين شغلوا مناصب عليا خلال فترة غني، التي بدأت في عام 2014، يعيشون الآن في قصور على طول ساحل ولاية كاليفورنيا الأمريكية.
وبحسب الوثائق، يعيش مسؤولون ومشرعون سابقون في مدن أوروبية كبرى، إضافة إلى الإمارات وتركيا.
وأفادت الصحيفة بأن أسرة حمد الله محب، الذي كان مستشارا أمنيا للرئيس غني، انتقلت إلى منزل في ولاية فلوريدا الأمريكية، فيما تمتلك زوجته عقارا استثماريا في واشنطن.
وأضافت الصحيفة أن وزير الخزانة السابق خالد بايندا يمتلك عقارات تزيد قيمتها على مليون دولار بالقرب من واشنطن.
ويمتلك وزير الاقتصاد السابق مصطفى مستور شقة في دبي، يقول إنه اشتراها قبل توليه منصبه، بينما كان يعيش في شقة اشتراها في مدينة إسطنبول قبل أشهر قليلة من سيطرة حركة “طالبان” على السلطة في أفغانستان.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا