عشرات الإصابات بينهم متضامنين جراء اعتداء قوات العدو الإسرائيلي عليهم في بلدة بورين

أصيب، مساء اليوم الجمعة، عشرات المواطنين جراء اعتداء قوات العدو الإسرائيلي عليهم في بلدة بورين جنوب نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني، بإصابة 33 مواطنًا بينهم متضامنين خلال اعتداء قوات العدو بالرصاص الحي والمطاط وقنابل الغاز على المواطنين في بلدة بورين.

من جهته، قال مدير مركز الاسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر بنابلس، احمد جبريل، إن خمسة مواطنين ومتضامنين أجانب اصيبوا بالرصاص المطاطي، و22 بالاختناق جراء الغاز المسيل للدموع، وثلاث حالات سقوط بينهم متضامين أجانب خلال مواجهات في بورين.

وذكرت مصادر محلية، أن جنود الاحتلال أطلقوا قنابل الغاز صوب طاقم إسعاف الهلال الأحمر الفلسطيني، ما أدى لإصابة أحدهم بقنبلة غاز بالقدم، نقل على إثرها إلى مستشفى رفيديا الحكومي لتلقي العلاج.

وفي سياق متصل، أكد مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، أن مستوطنين هاجموا مركبات المواطنين ورشوهم بغاز الفلفل بالقرب من مدخل بلدة دوما جنوب نابلس، الليلة الماضية، الأمر الذي أدى إلى إصابة عدد من المواطنين بينهم طفل، وتضرر بعضها

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا