السلطة المحلية بالحديدة تدين جريمة إغتصاب مرتزقة العدوان للفتيات في مديرية حيس

موقع أنصار الله – الحديدة – 19 ذو القعدة 1443هـ

أدانت السلطة المحلية بمحافظة الحديدة، جريمة إغتصاب ست فتيات بمنطقتي الجوير والسويهرة بمديرية حيس من قبل عناصر مرتزقة العدوان.
واستنكرت السلطة المحلية في بيان ، الجريمة البشعة التي ارتكبها مرتزقة العدوان الأمريكي – السعودي – الإماراتي بقيادة المرتزق بسام المحضار، الذي أقدم على اغتصاب الفتيات في عمل جبان يتنافى مع كل الشرائع السماوية.
وأكد البيان رفضه لكل أشكال العنف الجنسي، التي تنتهك القانون الدولي الإنساني .. مشيرا إلى أن هذه الجريمة البشعة التي يندى لها جبين الإنسانية، تأتي ضمن المسلسل الاجرامي الممنهج الذي يسعى من خلاله العدوان عبر أدواته الرخيصة وعملائه في المناطق المحتلة إلى تعويض إخفاقاته بارتكابها.
وندد البيان باستمرار الصمت الدولي والأممي تجاه هذه الجرائم .. محملاً الأمم المتحدة وكافة منظماتها هذه الجريمة وسابقاتها، وما سيلحق بها وتداعياتها على المجتمع.
ولفت البيان إلى أن جريمة الاغتصاب هذه تندرج ضمن قوائم جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية .. داعياً منظمات المجتمع المدني والنشطاء الإعلاميين والحقوقيين إلى الوقوف والتحرك لفضح بشاعة ما يرتكبه التحالف ومرتزقته من انتهاكات تجاه أطفال ونساء اليمن.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا