وزير الشؤون الاجتماعية ووكيل محافظة الحديدة يدشنان مشروع التحويلات النقدية الطارئة

موقع أنصار الله – الحديدة – 21 ذو القعدة 1443هـ

دشن وزير الشؤون الاجتماعية والعمل عبيد بن ضبيع ووكيل أول محافظة الحديدة أحمد البشري اليوم الاثنين ، المرحلة الثالثة عشر من مشروع التحويلات النقدية الطارئة غير المشروطة على مستوى الجمهورية.
وخلال التدشين بحضور وكيلي المحافظة عبد الجبار أحمد ومحمد حليصي والمدير التنفيذي لصندوق الرعاية الاجتماعية أمير الوريث، أوضح الوزير بن ضبيع أن تدشين المرحلة الثالثة من محافظة الحديدة يأتي تنفيذا لتوجيهات قائد الثورة ورئيس المجلس السياسي الأعلى.
وأشار إلى أن الصرف يستهدف أكثر من مليون 500 ألف أسرة فقيرة ومحتاجة، بواقع عشرة ملايين مستفيد على مستوى الجمهورية وبمبلغ يتجاوز 34 مليار ريال.
وأكد وزير الشؤون الاجتماعية، أن هذا المشروع سيسهم في تخفيف معاناة المستفيدين من الفقراء والمحتاجين بعموم محافظات الجمهورية ومحافظة الحديدة على وجه الخصوص، في ظل استمرار العدوان والحصار.
وأشاد بجهود صندوق الرعاية الاجتماعية بالحديدة، في تنظيم وتسهيل عملية الصرف للمستفيدين من أبناء المحافظة.
فيما أشار وكيل أول المحافظة، إلى أهمية مشروع التحويلات النقدية الطارئة غير المشروطة في التخفيف من معاناة الفقراء بمحافظة الحديدة.
ونوه بحرص قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي ورئيس المجلس السياسي الأعلى وقيادة المحافظة على تحسين أوضاع الأسر الفقيرة بمختلف الوسائل والطرق المتاحة.
واستمع بن ضبيع والبشري، من مدير صندوق الرعاية الإجتماعية بالمحافظة عادل الأهدل، إلى شرح عن آلية الصرف للمستفيدين بمحافظة الحديدة البالغ عددهم 144 ألف حالة، بمبلغ ثلاثة مليارات و200 مليون ريال.
وبين أن عملية الصرف تتم عبر 205 مراكز صرف موزعة على 26 مديرية بمحافظة الحديدة .. مشيرا أن عملية الصرف ستستمر حتى شهر يوليو القادم.
حضر التدشين مدير مكتب الشؤون الإجتماعية الدكتور عبد الرحمن الصائغ، ومدير بنك الآمل منطقة الحديدة فواز زمام، ومدير فرع بنك الأمل بالمحافظة محمد بلكي.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا