إصابة ضابط بجيش العدو الصهيوني و3 مستوطنين باشتباك بنابلس

موقع أنصار الله – فلسطين المحتلة – ١ ذو الحجة ١٤٤٣هـ

أصيب ضابط في جيش العدو الصهيوني و3 مستوطنين فجر اليوم الخميس، بجروح متفاوتة، جراء اشتباك مسلح في مدينة نابلس، و ذلك خلال تصدي مئات الفلسطينيين لاقتحامات مجموعات من المستوطنين لقبر يوسف.

وأعلن الناطق باسم جيش العدو، إصابة قائد الجيش الصهيوني شمال الضفة الغربية روعي تسفيغ، و3 مستوطنين، برصاص المقاومين في محيط قبر يوسف في مدينة نابلس.

وزعم الناطق بلسان جيش العدو أن حالة المصابين طفيفة، فيما شوهدت سيارات إسعاف تابعة لنجمة داوود الحمراء وهي تنقل المصابين على حاجز بيت فوريك شرق نابلس.

وذكرت وسائل إعلام صهيونية أن مسلحين فتحوا النار تجاه المستوطنين المتواجدين في منطقة قبر يوسف ما تسبب بإصابة جندي و3 مستوطنين بجراح وصفت بـ الطفيفة.

وأضافت بأن قائد قوات الجيش في شمال الضفة روعي تسفيغ، قرر إخلاء كافة المستوطنين من منطقة القبر خشية تطور الأوضاع الأمنية.

وأظهرت مقاطع فيديو المستوطنين وهم في حالة هلع ورعب شديدين داخل القبر.

وكانت مواجهات عنيفة اندلعت مع بدء قوات العدو اقتحامها المنطقة الشرقية من مدينة نابلس.

واقتحمت قوات العدو اقتحمت المنطقة الشرقية بمدينة نابلس بأكثر من 30 آلية بينها جرافة عسكرية، لتأمين اقتحام المستوطنين لقبر يوسف بحجة أداء طقوسهم التلمودية.

وانتشرت دوريات العدو في محيط قبر يوسف، واعتلى قناصة العدو عددا من البنايات في شارع عمان.

وأغلق عشرات الشبان في وقت سابق الشوارع المؤدية إلى قبر يوسف بالإطارات المطاطية المشتعلة، ودارت مواجهات عنيفة بينهم وبين قوات العدو التي أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة.

وأصيب أفراد عائلة بحالات اختناق بالغاز، بينهم أربعة أطفال، جرى نقلهم لمستشفى رفيديا للعلاج.

واستهدف مسلحونن قوات العدو بالعبوات المتفجرة محلية الصنع وبوابل من الرصاص الحي.

وتشهد المنطقة الشرقية بنابلس مواجهات عنيفة خلال اقتحام العدو والمستوطنين لقبر يوسف شهريا، واستشهد في الاقتحام الأخير الشهر الماضي الفتى غيث رفيق يامين (16 عاما) برصاص العدو.

 

المصدر: وكالات

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com