تقرير أممي يحمل العدو الإسرائيلي مسؤولية تردي اقتصاد فلسطين

موقع أنصار الله || عربي ودولي – فلسطين المحتلة|| حمل تقرير أعدته أمانة مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية، الكيان الإسرائيلي مسؤولية انهيار الاقتصاد الفلسطيني ووصوله إلى حافة الانهيار.

 

وقالت الأونروا، وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الاثنين ، إن التقرير التفصيلي سيعرض في الجمعية العمومية للأمم المتحدة في نوفمبر المقبل، وجاء فيه “تحول الاقتصاد الفلسطيني من اقتصاد مزدهر لدولة ذات دخل متوسط، إلى بنية اقتصادية مشوهة على حافة الانهيار الاقتصادي والإنساني، حيث يحرم الشعب الفلسطيني من الوصول إلى أرضه والمياه وموارده الطبيعية، في حين أن ممتلكاتهم وأصولهم إما تصادر أو تدمر”.

 

ويشير التقرير إلى الحصار المشدد المفروض على قطاع غزة منذ عام 2007، وتوسيع المستوطنات الإسرائيلية، وبناء الجدار الفاصل وفرض سياسة الإغلاق في الضفة الغربية وعزل القدس الشرقية عن بقية الأراضي الفلسطينية.

 

وبحسب بيانات الجهاز المركزي الإحصائي الفلسطيني (حكومي)فقد سجلت نسب البطالة في السوق الفلسطينية لعام 2015، مستويات جديدة فوق 30 بالمئة في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا