الأسير الفلسطيني خليل عواودة يواصل إضرابه عن الطعام

موقع أنصار الله – متابعات – 12 محرّم 1444هـ

يواصل المعتقل الفلسطيني خليل عواودة إضرابه المفتوح عن الطعام رفضا لاعتقاله الإداري، ويرفض العدو الصهيوني حتى اليوم الاستجابة لمطلبه المتمثل بإنهاء اعتقاله الإداري.

يأتي ذلك، فيما قررت سلطات العدو تحويل عواودة للفحص الطبي، وذلك وسط ظروف صحية خطيرة يعاني منها. على أن تعقد له جلسة محاكمة جديدة يوم الخميس المقبل.

كما يأتي ذلك، فيما أكدت مصادر فلسطينية ومصرية، أن وفدا أمنيا مصريا يتابع لدى تل أبيب قضية الأسير عواودة.

ويتابع الوفد المصري تنفيذ شروط اتفاق وقف إطلاق النار بين الكيان الصهيوني الغاصب وحركة الجهاد الإسلامي، وخاصة فيما يتعلق بنقل الأسير عواودة إلى مستشفى مدني عام لتلقي العلاج فيه، تمهيدا لإعلان فك إضرابه عن الطعام.

وتعمل مصر على أن يتم لاحقا بعد تحسن صحة عواودة وتلقيه العلاج، أن يتم إطلاق سراحه إلى منزله في بلدة إذنا بالخليل.

ويدخل عواودة (40 عاما)، يومه الـ150 في الإضراب، حيث كان أضرب لمدة 111 يوما، وعلق إضرابه أسبوعا فقط وعاد للإضراب بعد تنصل إدارة السجن في إيجاد حل لقضيته وتجديد الاعتقال الإداري له لمدة 4 أشهر، وهو التجديد الثاني له.

وأعلن العشرات من الأسرى دخولهم في إضراب تضامنا مع الأسير عواودة.

وأكد نادي الأسير في بيان له، أن الأسير عواودة يواجه الموت، في ظل ظروف صحية صعبة تتفاقم مع مرور الوقت.

وكان الأسير رائد ريان قد أعلن تعليق إضرابه بعد التوصل لاتفاق يقضي بعدم تجديد الاعتقال الإداري له، وذلك بعد 113 يوما من الإضراب.

 

 

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com