ما هي طريقة إخراج الماء من الأذن؟

موقع أنصار الله – صحي – 17 محرّم 1444هـ

يتساءل الكثيرون عن طريقة إخراج الماء من الأذن بعد الاستحمام أو بعد السباحة، لذلك سنخبركم في هذا المقال عن طرق عديدة لطريقة إخراج الماء من الأذن وكيفية تجنب حدوث ذلك في المستقبل.

هناك العديد من الطرق التي يمكن اتباع أحدها لإخراج الماء من الأذن نسرد منها التالي:

هز شحمة الأذن يمكن تطبيق هذه الطريقة ببساطة من خلال هز شحمة الأذن، مع إمالة الرأس تجاه الكتف، وتحريك الرأس من اتجاه إلى الأخر حتى يخرج الماء.

الجاذبية الأرضية في هذه الحالة يمكن الاعتماد على الجاذبية الأرضية، وذلك من خلال الاستلقاء على الجانب لدقائق قليلة، مع وضع منشفة تحت الأذن لامتصاص الماء عند خروجه.

استخدام مجفف الشعر تساعد حرارة مجفف الشعر على تبخر الماء من الأذن، وذلك من خلال تشغيل مجفف الشعر على أقل درجة حرارة، ثم توجيه المجفف نحو الأذن بمسافة بسيطة وتمريره على الأذن ذهابًا وإيابًا، مما يساعد على خروج الماء.

استخدام قطرات الكحول والخل وبيروكسيد الهيدروجين تساعد قطرات الكحول على تبخر الماء من الأذن، كما تساعد في منع نمو البكتريا داخل الأذن وبالتالي منع حدوث العدوى، وفي حالة حدوث انسداد الماء داخل الأذن بسبب شمع الأذن تكون قطرات الخل وبيروكسيد الهيدروجين أكثر فاعلية في هذه الحالة.

ولكن هناك بعض الحالات الممنوعة من استخدام قطرات الكحول والخل من المصابين بالتهاب الأذن الوسطى وتمزق طبلة الأذن ومستخدمي أنابيب الأذن، كما ننصح بعدم استخدام قطرات بيروكسيد الهيدروجين في حالة ظهور أعراض حدوث عدوى مثل الشعور بالألم والتورم وخروج الماء من الأذن والنزف من الأذن.

زيت الزيتون لإخراج الماء من الأذن يساعد زيت الزيتون في منع حدوث العدوى بالأذن، وذلك من خلال وضع بعض من زيت الزيتون الدافىء داخل وعاء صغير، ووضع بعض القطرات داخل الأذن المحتبس بداخلها الماء، ثم الاستلقاء على الجانب الأخر لمدة 10 دقائق والنهوض بعد ذلك وإمالة الرأس لأسفل مما سيساعد على خروج الماء.

التثاؤب أو مضغ العلكة يساعد تحريك الفم أثناء انسداد قنوات الأذن في خف الضغط عن هذه القنوات، وذلك من خلال التثاؤب أو مضغ العلكة.

استخدام البخار يساعد البخار الدافىء في إخراج الماء من القناة الوسطى للأذن، ويمكن تطبيق ذلك من خلال الاستحمام بماء ساخن أو الساونا، ويتم تعريض الأذن للبخار من خلال تغطيتها بمنشفة حتى يتمكن البخار من الدخول للأذن.

أمور لا يجب فعلها لإخراج الماء من الأذن

يؤدي استخدام الطرق الخاطئة لإخراج الماء من الأذن إلى خدش قناة الأذن، والتأثير على الشمع داخل قناة الأذن، كما يمكن حدوث عدوى داخل الأذن لذلك لابد من تجنب ما يلي:

تجنب استخدام أعواد القطن لاستخراج الماء من الأذن التي تتسبب في دخول شمع الأذن والأوساخ داخل قناة الأذن، كما تتسبب في إزالة شمع الأذن الذي يحمي الأذن ويمنع البكتريا الطبيعية داخل قناة الأذن من أداء وظيفتها، كما قد يتسبب في تهيج الجلد الرقيق المحيط بقناة الأذن.

تجنب لمس الأذن بحدة من خلال أظافر اليد، مما قد ينتج عنه خدش في الجلد الرقيق المحيط بقناة الأذن.

علاج الماء في الأذن عادة ما يتم إخراج الماء من الأذن من خلال الطرق المنزلية التي سردناها، ولكن في حالة مرور يومين أو أكثر دون خروج الماء، وملاحظة ظهور أعراض مثل الالتهاب والتورم فيشير ذلك لحدوث عدوى في الأذن، ولابد من استشارة الطبيب المختص وعدم الاستهانة بالأمر، لأن عدوى الأذن الشديدة قد تتسبب في فقد السمع أو بعض المضاعفات الشديدة مثل تلف العظام والغضاريف.

علاج دخول الماء في الأذن للأطفال

يتعرض الأطفال لدخول الماء داخل الأذن بسبب السباحة لعدد ساعات طويلة، ويشعرون بألم في الأذن وحدوث انسداد فيها، وفي هذه الحالة يمكن استشارة الطبيب لوصف قطرات الأذن التي تحتوي على مضاد حيوي ومادة الستيرويد، وعند وضع هذه القطرات لابد من التأكد من دخول هذه القطرات حسب الجرعة الموصوفة داخل قناة الأذن حتى يتم التخلص تمامًا من العدوى.

ولا ينبغي للطفل التعرض للماء مرة أخرى إلا بعد استشارة الطبيب المختص حتى لا تتدهور حالته، وفي كل الأحوال من الأفضل ارتداء الأطفال لسدادات الأذن للوقاية من دخول الماء في الأذن وتجفيف الأذن جيدًا بالمنشفة.

وبعد معرفة طريقة إخراج الماء من الأذن، لابد من الوقاية وتجفيف الأذن جيدًا بعد الاستحمام أو السباحة واستخدام سدادات الأذن.

 

المصدر: مواقع

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com