الجيش الإيراني يكشف عن مسيّرة مخصصة لضرب “حيفا” و”تل أبيب”

موقع أنصار الله – إيران – 16 صفر 1444هـ

أعلن قائد القوة البرية في الجيش الإيراني، العميد كيومرث حيدري، تخصيص المسيّرة “آرش 2” للهجوم على “حيفا” و”تل أبيب”.

وأوضح العميد حيدري في مقابلة مع التلفزيون الإيراني، مساء أمس الأحد، أنّ “القوة البرية تمتلك مسيّرات بمديات استراتيجية، إلى جانب ما تمتلكه من مسيرات بمدى يصل إلى 2000 كلم، وأخرى بمديات أقل”.

وفي معرض حديثه عن خصائص المسيّرة ” آرش 2″، أكد حيدري أنها “صُممت خصيصاً لحيفا وتل أبيب، وهي فريدة من نوعها مصممة لهذا العمل”.

وأكد العميد حيدري أنّ “القوة البرية قادرة على إنتاج واستخدام المسيرة آرش 2″، مضيفاً أنها “ضُمّت للقوة البرية فعلياً وسيكشف عن قابلياتها في المناورات المقبلة”.

وتابع أنّ “من خصائصها أيضاً دقة إصابة الأهداف، قائلاً: “آرش 2 طائرة بدون طيار دقيقة استطاعت خلال مناورات “اقتدار 1401”  البرية تدمير أهداف مماثلة للنقاط التي ضربها صاروخ “فتح 360”.

كما أوضح أن “المسيّرة تتميز بإمكانيات فريدة وتستطيع إعادة تحديد الأهداف بشكل متعدد ومن ثم إصابتها، وبدورنا ننتظر الأوامر العليا لاستخدامها يوماً”.

إلى جانب ذلك، أشار العميد حيدري إلى امتلاك سلاح المروحيات التابع للقوة البرية صاروخ “شفق” المصنع محلياً من قبل خبراء سلاح المروحيات ووزارة الدفاع الإيرانية، بمدى 12 إلى 20 كيلومتراً.

وأضاف أنّ “بإنتاج صاروخ شفق، تضاعف المدى الصاروخي لدينا بواقع 9.5 مرة عن نظيره الأميركي (تاو)، وهو مزود بمنظار ممتاز ومزود بقابلية ” أطلق وانسَ”(FIRE & FORGET) بحيث يتمكن الطيار من إطلاق الصاروخ ومغادرة مسرح العمليات على الفور”.

يُشار إلى أنّ الجيش الإيراني أجرى مناورة “الجيش 1401 (2022)” المشتركة للطائرات المسيّرة، الشهر الماضي، بمشاركة أكثر من 150 طائرة مسيّرة في مياه الخليج وبحر عمان.

 

المصدر: وكالات+ الميادين نت

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com