المجاهدين تؤكد: دماء الشهداء في جنين تزيد من جذوة المقاومة ضد العدو الإسرائيلي

 

موقع أنصار الله – متابعات – 2 ربيع الأول 1444 هجرية

اعتبرت حركة المجاهدين الفلسطينية، اليوم الاربعاء، أن ما حدث في جنين عدوان غاشم وجريمة صهيونية بحق الشعب والمقاومة الفلسطينية، مؤكدة أن دماء الشهداء وقوداً ستبقى يزيد من جذوة المقاومة على الغاصب المحتل.

ونعت المجاهدين، بكل فخر واعتزاز شهداء جنين البطولة الشهيد البطل/ عبد فتحي حازم شقيق الشهيد رعد حازم، والشهيد البطل/ أحمد نظمي علاونة، والشهيد البطل/ محمد محمود الونّة، الذين ارتقوا خلال اشتباكهم مع قوات الاحتلال في جنين صباح اليوم.

وباركت الحركة، سواعد المقاومين الذين يسببون خطراً وجودياً على الاحتلال في ارضنا المحتلة، ويقومون بواجبهم في الدفاع عن شعبنا ومقدساتنا.

كما وأكدت، أن ملاحقة المقاومين في الضفة واغتيالهم لن يُفلح في وأد المقاومة في الضفة، بل سيزيد شبابنا ومقاومينا إصراراً على مواصلة طريق الجهاد والمقاومة.

وتوجهت نداءً لمقاومين الأبطال لتوجيه الطلقات من بنادقهم الطاهرة تجاه صدور الأعداء ثأراً وانتقاماً لدماء الشهداء، ودعت لإشعال الأرض الفلسطينية لهباً تحت أقدام الجنود والمغتصبين الصهاينة دفاعاً عن المسجد الأقصى.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com