الشيخ دعموش: أحد عوامل حماية لبنان هو اختيار رئيس للجمهورية يحفظ السلم ‏الأهلي ويتمسك بعناصر القوة

موقع أنصار الله – متابعات – 6 جمادى الأولى 1444 هجرية

رأى نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ ‏علي دعموش أن “أميركا ‏وإسرائيل والغرب يراهنون على إبعاد جيل الشباب عن ثقافة المقاومة، ويعملون ‏على إفسادهم ‏عبر ثقافة التفاهة والميوعة والترويج للتحلل الأخلاقي والاجتماعي ‏والابتعاد عن الحجاب والستر والعفاف والترويج للشذوذ الجنسي وللمخدرات”.

‏وقال الشيخ دعموش “بفضل الله حتى الآن هم ‏خسروا هذه المعركة، ولم ينجحوا في التأثير على ‏عقول جيل الشباب بدليل أنّ شبابنا ما زالوا يحملون ثقافة المقاومة وفكرها ‏ويرفعون رايتها، ويتنافسون على المشاركة فيها”، وأضاف “على اميركا والغرب أن ييأسوا من التأثير على هذا ‏الجيل وعلى ‏الأجيال القادمة، فالأجيال الحالية والأجيال القادمة ستحمل نفس ‏الثقافة والايمان والالتزام ‏والعزم والإرادة والروحية وستمضي في طريق ‏المقاومة”.‏

واعتبر الشيخ دعموش أنّ “الأميركيين وبعدما فشلوا في حربهم الناعمة وفي ‏سياسة الضغوط والحصار والعقوبات والتجويع، يراهنون على الفوضى في البلد وعلى ‏الانهيار الشامل”، وشدد على أن “أحد عوامل حماية لبنان من المخطط الأمريكي لضرب الاستقرار ‏في البلد هو اختيار رئيس للجمهورية أولويته توحيد اللبنانيين والحفاظ على السلم ‏الأهلي وسيادة البلد وإخراجه من أزماته والتمسك بعناصر القوة التي يملكها”.

وأكد الشيخ دعموش أنه “بعد فشل منطق التحدي والمواجهة على مدى سبع جلسات في فرض ‏رئيس للجمهورية، ليس هناك من مسار واقعي موصل لانتخاب رئيس للجمهورية ‏أفضل وأسرع من التحاور والتفاهم والتوافق”، وتابع “لذلك على القوى السياسية أن ‏يتحملوا هذه المسؤولية وأن يُقاربوا هذا الاستحقاق بروحية التوافق باعتباره ‏الطريق الأسرع لإخراج البلد من الفراغ”.

 

المصدر: الوكالة الوطنية للاعلام

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com