ندوة ثقافية عن الذكرى السنوية للشهيد بجامعة الحديدة

موقع أنصار الله – الحديدة – 10 جمادى الأولى 1444 هجرية

 

نظمت كليتا الآداب وعلوم وهندسة الحاسوب، وملتقى الطالب الجامعي بجامعة الحديدة اليوم، ندوة ثقافية فكرية بعنوان “الأمة التي تعشق الشهادة، لا يبقى في يد أعدائها شيء يمكن أن يخيفها” إحياءً للذكرى السنوية للشهيد.

وفي افتتاح الندوة أكد عميد كلية الآداب الدكتور عبد الإله أبو علي أهمية إحياء هذه الذكرى التي تكتسب عظمتها من عظيم التضحيات التي قدمها الشهداء في جبهات العزة والكرامة والإباء.

واستعرض الدروس والعبر التي يمكن استلهامها من حياة الشهداء كونهم يمثلون مدرسة إيمانية متكاملة في التضحية والفداء والإيثار وتقديم النفس رخيصة في سبيل الله وابتغاء ثوابه ومرضاته وتحرير العقول والأرض من المحتل.

فيما أكد مدير العلاقات والإعلام والتوجيه المعنوي بأمن المحافظة مقداد اللاعي، وجوب تذكر الأهداف الجوهرية التي من أجلها ضحى الشهداء بدمائهم واستحضارها والانطلاق منها باتجاه دربهم.

وأشار إلى أن الخوف من الله وحده هو الدافع الخفي والمحرك الديناميكي الذي جعل الشهداء الأبطال لا يخافون ولا يهابون سواه في مواجهاتهم مع الأعداء بجحافلهم وعدتهم وعتادهم والانتصار عليهم رغم فارق القوى.

وأكدت محاور الندوة أهمية زيادة الوعي المجتمعي من خلال إقامة هذه الفعاليات التي من شأنها تأصيل ثقافة الجهاد والاستشهاد في الأذهان وترجمتها عمليا في التعبئة العامة والتحشيد للجبهات.

وتطرقت إلى الجزاء العظيم الذي ينتظر الشهداء في ضيافة الرحمن فالشهيد ليس لروحه ثمن إلا الجنة.

وأشارت إلى أهمية الاحتفال بالشهداء والاهتمام بأسرهم وذويهم الذين بذلوا جزءاً مهماً منهم ليدافعوا عن الدين والأرض وتحقيق الأمن والإستقرار للأمة.

تخللت الندوة التي حضرها نائبا رئيس الجامعة للدراسات العليا الدكتور محمد بلغيث وشؤون الطلاب الدكتور عبد المؤمن المنتصر وعدد من أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم، قصيدة شعرية ومسابقات ثقافية .

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com