قيادة ومشايخ شبوة يثمنون جهود قائد الثورة والقيادات الرسمية والقبلية في حل قضية آل الطواسل وآل صلاح

موقع أنصار الله – صنعاء – 10 جمادى الأولى 1444 هجرية

 

عبر الوفد القبلي من مشايخ وأعيان محافظة شبوة عموما وقبائل الطواسل بشكل خاص عن الشكر والعرفان لكل من ساهم في حل قضية القتل بين آل الطواسل وآل صلاح وإغلاق ملفها.

وثمن مشايخ شبوة خلال لقاء موسع عقد اليوم بأمانة العاصمة بحضور محافظ شبوة عوض محمد بن فريد العولقي اهتمام قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي بمتابعة القضية، وكذا جهود كافة القيادات الرسمية والقبلية في حل هذه القضية وفي مقدمتهم عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي ورئيس هيئة الاستخبارات اللواء عبدالله الحاكم، وكافة المسؤولين والمشايخ من مختلف المحافظات الذين ساهموا في الصلح وحل القضية.

كما عبروا عن الشكر لمحافظ إب عبدالواحد صلاح ووجهاء وقبائل المحافظة، وآل صلاح في إب بشكل خاص على موقفهم المشرف وتفضلهم بالعفو عن الجناة والتنازل عن القضية.

وأكد مشايخ ووجهاء شبوة أن هذا الموقف سيظل محل تقدير وعرفان لا يمكن نسيانه، كما أنه يجسد قيم التسامح والإخاء والحرص على لم شمل القبيلة اليمنية.

وقد أشاد محافظ شبوة خلال اللقاء الموسع بكل الجهود الخيرة والمخلصة التي ساهمت في إنجاز الصلح، بما يعزز وحدة الصف الوطني وتفويت الفرصة على العدوان في تنفيذ مخططاته الخبيثة لتمزيق النسيج المجتمعي.

وأعرب المحافظ العولقي باسمه ونيابة عن قبائل محافظة شبوة عن الامتنان لحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة التي حظي بها مشايخ ووجهاء المحافظة طيلة الفترة الماضية التي تم خلالها حل القضية.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com