لصحة قلب أفضل.. 3 نصائح بسيطة “قد تنقذ حياتك”

موقع أنصار الله – متابعات – 23 جمادى الآخرة 1444هـ

كشف خبراء في صحة القلب، عن 3 تغييرات يمكن أن تنقذ حياتك، إذا تم تطبيقها بفعالية على نمط الحياة المتبع، بما في ذلك إجراء فحص لنوع معين من الكوليسترول.

وقال خبراء من معهد فيكتور تشانغ لأبحاث القلب في أستراليا، إن الأبحاث أوضحت أن تغييرات نمط الحياة يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 50 في المائة، لافتين إلى سهولة تطبيق الكثير منها.

الحصول على قسط جيد من النوم

بحث جديد أشار إلى أن البالغين يحتاجون إلى ما لا يقل عن 7 إلى 9 ساعات من النوم كل ليلة للحفاظ على صحة قلوبهم.

جمعية القلب الأميركية أضافت للتو “النوم الصحي” كأداة أساسية للحفاظ على صحة القلب، إلى جانب الإقلاع عن التدخين وممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي صحي.

وقال البروفيسور جيسون كوفاسيتش، من معهد فيكتور تشانغ: “الدليل واضح جد.. عادات النوم السيئة مرتبطة بأمراض القلب”.

قلة النوم (أقل من 7 ساعات)، أو الكثير من النوم (أكثر من 9 ساعات للبالغين الأصحاء)، يزيد من خطر الإصابة بالسمنة، وارتفاع ضغط الدم، والسكري، وأمراض القلب والأوعية الدموية.

استبدال الملح

وأوصى خبراء باستبدال الملح العادي بالملح الغني بالبوتاسيوم، لما له من تأثير كبير في خفض ضغط الدم.

دراسة أجراها معهد جورج للصحة العالمية، أظهرت انخفاضا كبيرا في معدلات السكتة الدماغية والنوبات القلبية والوفاة، لدى الأشخاص الذين استبدلوا ملح الطعام العادي بـ “بديل الملح” منخفض الصوديوم والبوتاسيوم.

–  “في حين أن معظم الملح الذي نتناوله موجود بالفعل في الأطعمة التي نشتريها، فإن أي تغيير يمكننا إجراؤه في المنزل لطهي طعامنا اليومي، قد يساعد في الحفاظ على ضغط الدم في نطاق صحي”، وفق كوفاسيتش.

طبيب القلب اعتبر أن هذا هو “أحد أسهل التغييرات التي يجب إجراؤها، لأنه لا يوجد اختلاف واضح في الطعم بين الأملاح”.

ملاحظة: من المهم التحدث إلى طبيبك قبل تبديل الأملاح، لأن ارتفاع مستويات البوتاسيوم في الدم يمكن أن يشكل خطورة على الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلى، أو أولئك الذين يتناولون أدوية معينة لارتفاع ضغط الدم.

الكوليسترول “الضار”

–  لطالما حذر الخبراء من نوع سيء من الكوليسترول يسمى “بروتين دهني منخفض الكثافة” ( LDL)، لكن يوجد نوع آخر يجب أن يكون الناس على دراية به وأن يقوموا بفحصه، يدعى “البروتين الدهني” (Lipoprotein).

–    البروتينات الشحمية أو البروتينات الدهنية ‏ هي بنيات كيماوية حيوية ذات شكل كروي، تنتج عن اندماج الدهون والبروتينات. تقوم البروتينات الدهنية بدور رئيسي في نقل الدهون ثلاثية الغليسريد والكولسترول في بلازما الدم.

–    البروتين الدهني يرتبط بشكل أكبر بالوراثة بدلا من خيارات نمط الحياة، وهو معروف الآن بأنه سبب لتصلب الشرايين ومصدر رئيسي لأمراض القلب.

– يمكن أن يظهر فحص الدم مستويات عالية من الكوليسترول، لذا من المهم أن يقوم به أي شخص لديه تاريخ عائلي من أمراض القلب، أو أي شخص أصيب بأمراض القلب أو السكتة الدماغية في سن مبكرة.

ملاحظة: هذا ليس اختبارا يجب على الجميع إجراؤه، لكن يجب إجراؤه إذا كنت تشك في أن مرض القلب يسري في عائلتك، أو إذا كنت ذكرا أقل من 55 عاما أو امرأة أقل من 60 عاما، وتعاني من أمراض القلب والأوعية الدموية.

 

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com