مجلة “يسرائيل ديفينس”: اليمنيون نجحوا في تدمير الاقتصاد الإسرائيلي

 

موقع أنصار الله – متابعات – 16 جمادى الأولى 1445هـ

قال تقرير صادر عن مجلة “يسرائيل ديفينس” ، أن من أسمتهم ” الحوثيين” نجحوا في تدمير الاقتصاد الإسرائيلي وذلك في تقرير للمجلة تناول الأثار المرتبة على إغلاق البحر الأحمر في وجه السفن الإسرائيلية .

وذكر تقرير المجلة الصادرة مركز تابع للمؤسسة العسكرية الإسرائيلية ان شركة “زيم” للشحن تجري تغييرات على خطوط مواصلاتها من شرق “إسرائيل” بسبب تدهور الوضع الأمني ​​البحري في البحر الأحمر وبحر العرب. وذلك بحسب ما أعلنته الشركة للبورصة.

وجاء في التقرير “في ضوء التهديد الذي يتعرض له المرور الآمن للتجارة العالمية في بحر العرب والبحر الأحمر، تتخذ ZIM خطوات استباقية مؤقتة لضمان سلامة أطقم عملائها وسفنهم وبضائعهم من خلال إعادة توجيه بعض سفنها” .

مشيرا إلى ان  أوقات العبور  ستكون أطول على خدمات ZIM ذات الصلة ، مشيرا إلى ما نشره دوبي بن جيداليو في مجلة جلوبس، بشأن إضافة 18 يومًا إلى وقت النقل  .

ويضيف بن جاداليهو أن “وكالات الأنباء أفادت بأن شركة NYK، التي كانت تشغل سفينتها المملوكة لـ”إسرائيل” والتي استولت عليها القوات البحرية اليمنية قبل أسبوع، قد أعادت بالفعل سفن نقل المركبات، التي كان من المفترض أن تمر قبالة سواحل اليمن على متنها”. الطريق إلى أوروبا.”

ويضيف منشور آخر على موقع port2port أن “شركة الشحن العملاقة من الدنمارك، ميرسك، أصبحت أحدث اسم كبير يعلن أن زوجًا من السفن المستأجرة – ليزا وميرسك باجاني – سيتم تحويلهما عن مسارهما عندما يتم تفريغ حمولتهما في موانئ الإمارات بشكل من شأنه أن يسبب تأخيراً لأكثر من أسبوع لأصحاب البضائع.

موضحا  “هاتان السفينتان مستأجرتان من مجموعة XT، التي يرأسها أودي إنجل. وفي رسالة إلى عملائها، ذكرت شركة ميرسك أن “هذا القرار تم اتخاذه مع دراسة متأنية لعوامل مختلفة، مع إعطاء الأولوية لسلامة طاقمك وسفينتك وبضائعك”.

وتحدث التقرير عن استمرار ان تهديد الصواريخ وعمليات الاستيلاء من قبل القوات اليمنية  لا يزال قائما ويهدد شركات الشحن التجارية التابعة لـ”إسرائييل”.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com