رئيس حكومة تصريف الأعمال يهنئ القيادة الثورية والسياسية بعيد 30 نوفمبر

موقع أنصار الله – صنعاء – 16 جمادى الأولى 1445هـ

رفع رئيس حكومة تصريف الأعمال الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، برقية تهنئة إلى قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي وفخامة المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى، بمناسبة الذكرى الـ 56 لعيد الاستقلال المجيد 30 نوفمبر.
وعبر الدكتور بن حبتور في البرقية عن أسمى التهاني والتبريكات باسمه ونيابة عن أعضاء حكومة تصريف الأعمال لقائد الثورة ورئيس وأعضاء المجلس السياسي الأعلى ومن خلالهم إلى كل جماهير الشعب اليمني بحلول هذه المناسبة الوطنية الهامة في مسار النضال ضد المحتل.
ولفت إلى أن الثلاثين من نوفمبر توج مرحلة من تاريخ الكفاح المسلح ضد المحتل البريطاني الذي سطر صفحاته المشرقة كل أبناء اليمن الذين تقاطروا من كل مناطق الوطن الكبير وبذلوا دمائهم وأرواحهم من أجل نيل الاستقلال وتخليص الوطن من براثن المستعمر البريطاني.. منوها بالملحمة الوطنية التي يخوضها الوطن ضد تحالف العدوان والاحتلال والحصار، منذ مارس 2015م، من أجل استقلال القرار اليمني وتخليصه من الهيمنة والوصاية.
ودعا أبناء المحافظات الجنوبية والشرقية المحتلة إلى استنهاض أدوارهم لمواجهة المحتل وعملائه ومرتزقته خاصة بعد أن تكشف الوجه الحقيقي للمحتلين الجدد الذين يعتبرون أداة قبيحة لتنفيذ الأجندة الأمريكية وحليفها المستعمر القديم بريطانيا.
وأشار الدكتور بن حبتور في برقيته إلى التضحيات الكبيرة التي قدمها وما يزال يقدمها الشعب الفلسطيني في مواجهة العدو الصهيوني الغاصب.. مؤكدا أن معركة “طوفان الأقصى” ونتائجها الاستراتيجية الكبيرة تؤكد أن الشعب الفلسطيني أقرب ما يكون لتحقيق النصر وصنع الاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على كامل التراب الفلسطيني وعاصمتها القدس الشريف.
وترحم على أرواح الشهداء من الرعيل الأول والذين قضوا نحبهم في مواجهة العدوان والاحتلال الأمريكي السعودي، وكذا شهداء فلسطين الذين قدموا جميعا من خلال تضحياتهم وبطولاتهم الأسطورية أروع الأمثلة في المواجهة والتضحية والفداء.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com