استشهاد الشاب عبد الحميد البنوس على يد جماعة سلفية في مدينة معبر محافظة ذمار

 أقدم احد أتباع الداعية السلفي محمد الإمام على قتل احد شباب الثورة السلمية في مدينة معبر التابعة لمحافظة ذمار ويدعى عبد الحميد محمد البنوس وبحسب ما ذكرته مصادر محلية فأن عبد الحميد البنوس استشهد بعد أن تم قنصه من فندق "نور على الدرب" التابع للسلفيين والمطل على " دار الحديث – مركز السلفيين في مدينة معبر.

يذكر أن هذا الحادث يأتي ضمن المخطط الإجرامي الهادف إلى زعزعة الأمن والاستقرار وجر اليمن إلى مربع الاقتتال والفتنة الطائفية التي يقف خلفها السفير الأمريكي ووكالة استخباراته المركزية التي تدير هذه الحرب المذهبية وتمولها في كثير في كثير من الأقطار العربية.

تليقرام انصار الله
قد يعجبك ايضا