عين على القرآن وعين على الأحداث

قائد الثورة يدعو لتطهير مؤسسات الدولة من الخونة وتفعيل قانون الطوارئ

موقع أنصار الله || أخبار محلية ||  دعا السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي إلى تطهير مؤسسات الدولة كافة من الخونة الواليين للعدوان ، وتفعيل قانون الطوارئ لمواجهة الطابور الخامس الذي يلعب أقذر دور في تفكيك وخلخلة الجبهة الداخلية بكل الوسائل القذرة وأمنيا وإعلاميا واجتماعيا .

 

وقال قائد الثورة في خطابه بمناسبة عامين من الصمود أن على المستوى الرسمي تفعيل مؤسسات الدولة ومراجعة أدائها، وربطها بالواقع للقيام بمسؤولياتها وواجباتها بحسب المتطلبات والاحتياجات والضرورات الملحة لظروف الحرب ومواجهة العدوان .

 

وأكد السيد القائد على ضرورة تفعيل قانون الطوارئ لمواجهة الطابور الخامس الذي يلعب أقذر دور في تفكيك وخلخلة الجبهة الداخلية بكل الوسائل القذرة وأمنيا وإعلاميا واجتماعيا ؛ لأنهم قذرون ودنيئون ومنحطون لدرجة أنهم بلغوا في مستوى اللؤم والخسة والدناءة درجة لا يُوقفهم إلا الحزم ولا يحكمهم إلا العزم .

 

وأشار السيد إلى وجوب تطهير مؤسسات الدولة كافة من الخونة الموالين للعدوان ، كونه لا يزال وللأسف في كل مؤسسات الدولة، من الذين قد خرجوا إلى خارج البلاد أو المناطق المحتلة ومن المتواجدين حاليا، من هم موالون للعدوان، يمجدون ويقدسون كل الجرائم التي قتل فيها الآلاف من الأطفال والنساء ويبتهجون على المشهد الدموي لأشلاء الأطفال والنساء ، مشيراً إلى ضرورة تطهير مؤسسات الدولة منهم، ومحاكمتهم على خيانتهم لبلدهم واستبدالهم من الأوفياء الأكفياء من أبناء البلد.

 

 

ودعا السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي إلى تفعيل القضاء مع إصلاحه للقيام بمسؤولياته وواجباته واليقظة من حالة السبات التي طال استغراقه فيها ، مع ملاحظة تطهيره أيضا من كل الخونة المؤيدين للعدوان ومحاسبتهم.

تليقرام انصار الله