من هدي القرآن

عندما يستمد الإنسان المؤمن قوته من الله فلا يمكن ان يقهره أحد في هذه الدنيا

|| من هدي القرآن ||   يجني الإنسان على نفسه إذا ابتعد عن الله، لكن عد إلى الله، عد إلى كتابه، تجد أولئك الذين قال الله عنهم: {وَلَمَّا رَأى الْمُؤْمِنُونَ الْأَحْزَابَ قَالُوا هَذَا مَا وَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَصَدَقَ اللَّهُ…

الإسلام والمسلمين هم من تدور على رؤوسهم رحى المؤامرات بقيادة أمريكا

|| من هدي القرآن ||   نتناول الأحداث ليس على ما تعودنا عليه، ونحن ننظر إليها كأحداث بين أطراف هناك وكأنها لا تعنينا، صراع بين أطراف هناك، وكأننا لسنا طرفاً في هذا الصراع أو كأننا لسنا المستهدفين نحن المسلمين في هذا الصراع. نتحدث…

الاهتمام بالزراعة شرط اساسي في مجال نصر الاسلام

|| من هدي القرآن ||  أصبح شرطا، أصبح أساسا، أصبح ضروريا الاهتمام بجانب الزراعة في مجال نصر الإسلام أشد من حاجة المصلي إلى الماء ليتوضأ به .. هل تصح الصلاة بدون طهارة؟ إذا لم يجد الماء يمكن أن يتيمم فيصلي. إذا كانت الصلاة لا بد لها من…

مستوطنون يحرقون عشرات أشجار الزيتون في سلفيت

أحرق مستوطنون إسرائيليون، اليوم الأربعاء، عشرات من أشجار الزيتون بعد الاعتداء على أراضي المواطنين في بلدية دير بلوط غرب سلفيت في الضفة المحتلة. وأفادت مصادر فلسطينية، باعتداء مجموعة من المستوطنين على قاطفي ثمار الزيتون في حوارة القريبة…

حادثة كربلاء هي نتاج طبيعي لانحراف حصل في مسيرة وثقافة هذه الامة

|| من هدي القرآن || حادثة كربلاء فاجعة كربلاء هل كانت وليدة يومها؟ هل كانت مجرد صدفة؟ هل كانت فلتة؟ أم أنها كانت هي نتاج طبيعي لانحراف حدث في مسيرة هذه الأمة، انحراف في ثقافة هذه الأمة، انحراف في تقديم الدين الإسلامي لهذه الأمة من اليوم…

لا تنظر إلى فاجعة كربلاء أنها وليدة يومها.

|| من هدي القرآن || لا تنظر إلى فاجعة كربلاء أنها وليدة يومها .. من الذي حرك الجيوش لتواجه الحسين في كربلاء؟ من الذي أرسل ابن زياد إلى الكوفة ليغري زعماء العشائر بالأموال, ويرغّب ويرهب حتى يجيشهم، حتى يحولهم إلى جيش يتوجه لضرب الحسين…

يجب أن ننسف من عقولنا عبارة (لن نؤمن لك) حتى نرى ما تحذرنا منه ماثلا أمامنا.

|| من هدي القرآن || فنحن - أيها الإخوة - عندما نتحدث عن كربلاء لا نتحدث عنها فقط من الجانب العاطفي، الجانب العاطفي مثير لكن قد يجعل القضية تتجمد في عصرها، ويجعلنا نحن لا نستطيع أن نستلهم منها الدروس والعبر، ولذا حاولنا أن يكون إحياؤنا…